فضيلة الشيخ العلامة محمد بن صالح العثيمين رحمه الله
أخر تحديث : Dec 29th, 2013 - 04:40:44


المكتبة الصوتية : فتاوى نور على الدرب (صوتية)
117 - الوجه الأول

السؤال : الرسالة الأولى من المستمع على إبراهيم على من الجوف دومة الجندل يقول لقد وقع طلاق على زوجتي بأن قلت لها إن خرجتِ من هذا الباب فأنتِ طالق ومحرمة علي مثل أمي وأختي ولكن وللأسف وقد خرجت ولكن لا من نفس الباب الذي أشرت إليه ولأنها أقد أنجب ثلاثة أطفال فأني أسال عن الحكم فيما قلت وماذا يجب علي لكي أسترجعها .

السؤال : نعم بارك الله فيكم هذه الرسالة من السائلة الزهراء ع.م.ن. من البيضاء من الجماهيرية العربية الليبية تقول في السؤال الأول هل للجن تأثيراً حقيقة على الإنسان كما نسمع من تسلق بعض ذكور الجن على إناث الأنس وتسلق بعض إناث الجن على رجال من الأنس وكيف التخلص من هذا إن كان هذا وراداً وبأي الطرق يمكن معالجة من به مثل هذه الحالة دون الرجوع إلي وسائل محرمة ومخالفة للتوحيد ؟

السؤال : السؤال الثاني ماذا يجب أن تفعل امرأة زوجها يتعاطى المسكرات ويأتي الفاحشة من النساء ويحرمها من حقوقها الشرعية وهي تخاف من الله إن استمرت في حياتها معه بهذا الوضع ؟

السؤال : إذن لا يجوز لها البقاء تحته بهذا الوضع ؟

السؤال : السؤال الثالث تقول رجل أشترى قطعة ذهبية بملغ مائتي دينار وأحتفظ بها مدة من الزمن إلي أن زادت قيمة الذهب أضعافاً فباعها بثلاثة آلف دينار فما حكم هذه الزيادة ؟

السؤال : لكن لو كانت الزيادة في ذهب بأن بادل بها بذهب آخر وأخذ زيادة في الذهب الآخر ؟

السؤال : نعم من الفرق حيث زيادة ونقص يجوز ؟

السؤال : سؤالها الأخير تقول سمعت في برنامجكم أنه يمكن التداوي من السحر بتلاوة الآيات القرآنية وبعض الأدوية الحلال فهل هناك آيات خاصة تقرأ لمثل هذه الحالة أو هناك أدعية خاصة لهذا ؟

السؤال : هذه الرسالة من السائل سامي بن عياضة من الطائف يقول حينما أبدا في صلاة أي فريضة كثيراً ما ينشغل ذهني ويسرح بعيداً في عالم الدنيا وحركات الصلاة إنما أؤديها بدون حضور قلب وأحياناً أنتبه وأتذكر بعد فوات نصف الصلاة وأحياناً لا أنتبه إلا وأنا في التشهد الأخير فما الحكم في هذه الحالة سواء كنت مأموماً أم إماماً أم منفرداً ؟

السؤال : بارك الله فيكم هذه السائلة نضال علي من العراق بغداد تقول كنت قد نذرت لله إن حقق لي أمراً ما أن أصوم يوم الاثنين والخميس من كل أسبوع مدى الحياة والحمد لله قد تحقق لي مرادي ولكنني حينما بدأت في الوفاء بالنذر وجدت صعوبة بالغة وخصوصاً بعدما التحقت بإحدى الدوائر الحكومية فيصعب جداً الجمع بين العمل والصيام في وقت واحد وخصوصاً أن الجو حار في بلدنا فهل من  مخرج من هذا النذر وما هو ؟

السؤال : نعم لكن لو صادفت في أحد أيام الخميس أو الجمعة لو كان عندها عذر شرعي منعها من الصيام أي نوع من أنواع الأعذار فهل يعتبر دور عليها تصومه في أي يوم آخر ؟

السؤال : هذا سؤال من المستمع ص.ع.ح. مصري يعمل بالرياض يقول قدر الله تعالي علي بمرض البهاق ولطف بي إذا جعل أغلب ظهوره على الجلد في أماكن خفية من جسدي وبدأ هذا المرض في الظهور في سن العشرين وقد سعيت في العلاج ولكن لم يأذن الله لي بعد بالشفاء لحكمة يعلمها سبحانه وبعدها بخمسة عشرة سنة تقدمت للخطبة وكان في ذات الوقت ظاهراً على يدي اليمنى ثلاثة بقع ملحوظة بالإضافة إلي غيرها في أجزاء خفية من سائر جسدي وأثناء مدة الخطبة التي دامت ستة أشهر لم أشأ أن أصارح خطيبتي عن شي من هذا المرض ولا أهلها خشية العدول عن قبولي واعتبرت أنا ظهوره باليد اليمنى وظهوره ورؤيتهم لذلك طوال فترة الخطبة يدلهم على احتمال وجوده في أجزاء أخرى من جسدي وتم الزواج على ذلك ولكن لما انتقلت إلي بيت الزوجية أو لما انتقلت إلي بيت الزوجية ورأت زوجتي ما بجسدي من المرض ساءها ذلك وتمردت تمرداً شديداً واعتبرت أني أنا مخادع لها بسبب عدم الإفصاح ولازمها الشعور بأنها باءت بالحسرة والخسران في عقد هذا الزواج وأشهد أنني قابلت تمردها حين ذاك بالقسوة والشدة أحياناً وبالضرب أحياناً أخرى ولكنها لم تطلب مني الانفصال وبعد مرور سنوات من العيش معي على مضض اعتادت بعدها ما قدره الله لي واستسلمت للأمر الواقع والآن أنجبت ثلاثة أولاد ومر على زواجنا ثلاثة عشرة سنة ولكن كثيراً ما يلازمني الندم الشديد على أن الزواج تم على هذه الصورة لدرجة أنني وددت لو أنها طلبت مني الانفصال حتى لا أكون ظالماً لها فهل كنت ظالماً لها بعدم المصارحة لما في جسدي رغم ظهور المرض نفسه على يدي أثناء فترة الخطبة وهل زواجي بهذا الشكل صحيح أم يجب علي شيء آخر أفعله الآن ؟

السؤال : عنده سؤال آخر يتعلق بالموضوع يقول لقد وصف لي أحد الأطباء نوعاً من الأدوية عبارة عن دهان ذو قوام فهل لو استعملته لا يؤثر على صحة الوضوء لأنه قد ربما يحول بين الماء والبشرة ؟


Aug 9, 2004, 11:55

المكتبة الصوتية : فتاوى نور على الدرب (صوتية)
117 - الوجه الثاني

  السؤال : علوي الزهراني من تهامة جرداء  بني علي بعث بعدة أسئلة السؤال الأول يقول نحن سكن في قرية نائية والفقراء بها ولله حمد قليلون فحينما ندفع الزكاة يبقى منها أحياناً وقد يتأخر الباقي عندي حتى أبعث عن مستحق خارج القرية فهل علي في ذلك شي وهل يجوز لو دفعنها إلي لم يكن مستحقاً جداً كما حالته متوسطة ولو كان هناك فقير غائب أعرفه فهل يجوز أن أؤخر حصته من الزكاة لحين عودته ؟

السؤال : السؤال الثاني  يقول إذا كان لزوجتي مثلاً أو لأحد أقربائي مال يودع عندي وأختلط بمالي بإذن صاحبيه وهل زكاته إذا حال عليه الحول تكون علي أو على صاحبي ؟

السؤال : وليس على صاحبه زكاة في هذه الحالة ؟

السؤال : إذا كان المدين أخرج زكاة عن الدين الذي عليه بدون إذن صاحبه وأخرجها ليس عن نفسه ولكن عن صاحب الدين فهل تجزئ عن صاحب الدين أو يلزمه إخراجها مرة أخرى ؟

السؤال : سؤاله الثالث  يقول سمعت حديثاً شريفاً أن الشهداء خمسة وذكر منهم المبطون فمنهم الباقون إن كان الحديث صحيحاً وما معنى المبطون ؟

السؤال : سؤاله الرابع  يقول أنا أقرأ القرآن ولكني ليست ماهراً لقرأته فقد يحدث مني أخطاء بتحريف بعض الآيات بدون قسط فهل علي آثم في ذلك وهل أترك قرأته لهذا السبب أم أقرأ على حسب علمي ومقدرتي وليس علي آثم فيما أخطأت

سؤال : نعم لكن إذا كان المستوى الذي يقرأ عليه هو غاية علمه وقد يخطئ وهو لا يدري أنه يخطئ ؟

السؤال  : بارك الله فيكم هذه رسالة من السائل سيد رجب خليفة من جمهورية العراق الشركة البرازيلية يقول نحن جميعاً نؤمن بأن الزواج واجب على الشاب القادر المستطيع من جميع النواحي امتثالاً لأمر رسوله صلى الله عليه وسلم لكي يحصن المرء نفسه ولكننا الآن وفي هذا الزمان قد نحرم من الاستمتاع بهذا الحق الشرعي لما أحيط به من عقبات وعثرات جعلت منه أمراً عسيراً إن لم يكن مستحيلاً وذلك مثل غلاء المهور وتكاليف الزفاف والإسراف والتدبير وغير ذلك من الأمور التي جعلت كأنها مفروضة والإسلام منها براء فارجوا منكم التكرم بإسداء  نصيحة إلي أولياء أمور الفتيات بعدم المغالاة في الشروط وبتيسير أمر الزواج وتسهيله وبالاقتصاد في الولائم جزاكم الله خيراً ؟

السؤال : جزاكم الله خيراً السؤل الثاني  يقول أن أعمل في دار عرض لسينما وعلمي هو تشغيل مكائن العرض ومراقبتها وأحياناً تعرض بعض الأفلام الخليعة والهابطة ولذلك فأني لست راضٍ عن هذا العمل ولكني لم أجد غيره مع أني أشعر أنني أتحمل أثماً كبيراً بسببه فماذا ترون أنه يجب على وبماذا تنصحوني وما حكم الكسب السابق من هذا العمل ؟

السؤال : هذه الرسالة من السائل  يوسف الدالي من السودان جوبا يقول كيف تكون قسمة ميراث المرأة إن تركت ولداً مع زوجها وقسمة ميراث الرجل إن  لم يترك ولداً مع زوجته ؟

السؤال : يعني في كلا الصورتين أو في كلتا الصورتين يقسم المال إلي أربعة أقسام ؟

السؤال : السؤال الثاني  يقول ماذا يجب على الرجل إن واقع زوجته وهو محرم

السؤال : بارك الله فيكم هذه الرسالة من السائلين محمد ضامر وأحمد هادي حسين من اليمن لواء الحديدة يقولان في السؤال تقدم رجل لخطبة فتاة ووافق أهلها ودفع شيئاً مقدماً من المهر ثم توفيت الفتاة قبل عقده عليها فهل له الحق في استرداد ما دفعه من مقدم المهر ولو فرض أنها ماتت بعد العقد وقبل دخوله بها فهل له أيضاً أن يسترد ما دفعه وهل له الحق في الإرث منها أم لا ؟

السؤال : هذا إذا كان قد عقد عليها

السؤال : جزاكم الله خيرا السؤال الثاني  يقولان دخل رجل لصلاة لفريضة مع الجماعة وقد فاته أول الصلاة بعد أن سلم الإمام قام ليكمل ما فاته من الصلاة

السؤال : يقول دخل رجل لصلاة في فريضة مع الجماعة وقد فاته أول الصلاة فبعد أن سلم الإمام قام ليكمل ما فاته وبعد قيامه سبح المأموموم لأن الإمام قد نسيا سجدة فماذا على هذا أن يفعل هل ينضم بالجماعة أن يستمر في إكمال صلاته منفرداً ؟

سؤال: هل لقيت على حالة التغي مثلاً هناك ضرورة واستدعي شخص من المأمومين لإنقاذ مثلاً شخص من الهلاك أن ينفرد ويكمل صلاته مستعجلاً فيها أو مسرعاً فيها ؟


Aug 9, 2004, 11:59

المكتبة الصوتية : فتاوى نور على الدرب (صوتية)
118 - الوجه الأول

السؤال : يسرنا أن نرحب به ونعرض أولى الرسائل بعث بها زائد غرم الله الشهري من النماص يقول لي والدة وقد ورثت من نصيبها من بعد أبيها المتوفى فأعطته لأخيها الشقيق علماً أن لها ثمانية أولاد بين ذكور وإناث فهل تجوز مثل هذه الهبة شرعاً وما مقدار نصيب أولادها من إرثها

السؤال : بارك الله فيكم السائل من السودان  مقيم بالمملكة لم يذكر أسمه يقول من العادات عندنا في السودان في حالة الزواج والختان أن يقوم الواحد منا بدفع مبلغ من المال للعريس أو لوالي أمر المختون مساعدة له في الزواج وعندما يتزوج الشخص الآخر يقوم ذلك العريس بالدفع للعريس الجديد أي يرد ذلك وكأنه ديناً يرده زائداً عن المبلغ الذي كان قد دفع له فإذا كان هذا الأمر من قبيل التعاون ويدخل في باب من صنع إليكم معروفاً فكافئوه فكيف الحكم في هذه الزيادة بأن أدفع له في زواجه مائة ريال فيعطيني في زواجي ثلاثمائة أقول هل تعتبر هذه الزيادة ربا أم أنها حلال ؟

السؤال : هذه رسالة من السائل  ج. م. ع. من المدينة المنورة يقول هل يجوز للمرأة أن تكشف عن وجهها وكفيها أمام إخوان زوجها من الرجال أم أن هذا حرام فبعض الناس قال إن وجه المرأة وكفيها ليس بعورة ويجوز لها أن تكشف عن وجهها وكفيها بعد أن تغطي شعر رأسها وبقية جسمها وبعضهم قال إن هذا حرام ولا يجوز للمرأة أن تكشف عن وجهها أمام إخوان زوجها وأنا الآن لا أعرف أين الصواب من الخطاء أرجو إفادتي كما أرجو أن توضحوا لنا معنى الآيات القرآنية من سورة الأحزاب وكذلك بعض أحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم وإذا أرادت المرأة أن تغطي وجهها أمام إخوان زوجها من الرجال وغيرهم من الأجانب ولكن زوجها هددها بالطلاق إذا هي فعلت ذلك وغطت وجهها فماذا تفعل وهل الآية الآتية تدل على فرض الحجاب على المرأة وتأمرها بتغطية وجهها أم لا وهي قوله تعالى( يا أيها النبي قل لأزواجك وبناتك ونساء المؤمنين يدنين عليهن من جلاليبهن ذلك أدنى أن يعرفن فلا يؤذين) وما معنى قول الرسول صلى الله عليه وسلم لأسماء بنت أبي بكر رضي الله عنها يا أسماء إن المرأة إذا بلغت المحيض لم يسمح أن يرى منها إلا هذا وهذا وأشار إلي وجهه وكفه وهل معنى الحديث السابق أنه يجوز للمرأة أن تكشف عن وجهها وكفيها فقط أمام الرجال من إخوان زوجها أم لا ؟ وإذا كان يجوز للمرأة أن تكشف عن وجهها وكفيها فقط أمام الرجال فما معنى أن الرسول صلى الله عليه وسلم أمر زوجتيه أم سلمة وميمونة رضي الله عنهما أن يحتجبا من أبن أم مكتوم وهو رجل أعمى لا يبصر حيث قال لهما احتجابا منه فقالت إحداهما لرسول أليس هو أعمى لا يبصرنا ولا يعرفنا فقال الرسول لهما أفعل ولا أنتما ألستما تبصراني فإذا كان الوجه والكفان ليس بعورة ويجوز أن تكشف المرأة عنهما فكيف يقول الرسول صلى الله عليه وسلم لعلي يا علي لا تتبع النظرة النظرة فإنها لك الأولى وليست لك الأخرى ارجوا التفصيل في هذا الموضوع جزاكم الله خيراً ؟

السؤال : هذا الحديث صحيح حديث علي بن أبي طالب

السؤال : نعم بارك الله فيكم هذه رسالة من السائلة أم عوف من العراق بغداد تقول هي امرأة كانت متزوجة وأنجبت من زوجها أبناً وبنتاً خلال ثلاثة سنوات وبعد ذلك حصل بينهما سوء تفاهم ونشبت بينهما خلافات فهجرها وانفصلت عنه بدون طلاق وبقيت مدة ستة سنوات دون أن يطلقها فرفعت عليه دعوى في المحكمة طالبة للطلاق ولم يحضر هو بل وكل والده وفلاً حضر والده وصدر الحكم لصالحها بالتفريق بينهما فهي تسأل أولاً هل هذا يعتبر طلاقاً شرعياً بهذا الشكل وتبدأ فيه العدة من تاريخ صدور الحكم أم ماذا وما هو الحكم الشرعي في فعل هذا الزوج معها وهل تجب عليه لها النفقة خلال تلك المدة التي علقها فيها ؟

السؤال : لكن هو ألا يأثم بتركها هذه المدة الطويلة دون أن

السؤال : هذا السؤال من المستمع عبد السلام عجة من جمهورية جبوتي يقول إذا غاب رجل عن زوجته مدة طويلة ولا يعلم خبره فتزوجت من رجل آخر وبعد عشرتهم مدة عاد زوجها الأول من غيبته فهل يستمر نكاح الرجل الثاني بها أم ينفسخ ولو قدر بينهما ولد فبمن يحلق نسباً وهل تعتد من الزوج الثاني وإذا عادت للأول فهل يكفي عقدهما القديم أم لابد من تجديد عقد ؟

السؤال : من الزوج الثاني ليس لها خيار فيما إذا أراد الزوج الأول

السؤال : السؤال الثاني  يقول إذا وجب على المرأة صيام شهرين متتابعين فهل انقطاع صيامها بسبب عذرها الشرعي يؤثر على شرطية التتابع

السؤال : إنما عليه يعني فوراً أو فور انتهاء هذا العذر أن يستأنف صيامه

 


Aug 9, 2004, 12:05

المكتبة الصوتية : فتاوى نور على الدرب (صوتية)
118 - الوجه الثاني

السؤال : نعم مازن التركي من الرياض بعث يقول في سؤاله جاء في كتاب المرأة وحقوقها في الإسلام أن الإسلام جعل من حق الزوجة أن تمتنع عن خدمة زوجها وخدمة بيت الزوجية بما فيها خدمة الأولاد وبتعبير آخر إن الإسلام لا يوجب على ذمة الزوجة هذه الأنواع من الخدمة كما في النصوص الفقهية للمذاهب الثلاثة الحنفي والشافعي والحنبلي وهذا هو رأي المؤلف وقوله في كتابه فما مدى صحة هذا القول من وجهة النظر الإسلامية ؟

السؤال : بارك الله فيكم هذا السؤال من المستمع محمد على الطيب سوداني مقيم بالعراق يقول في بعض الأحيان أكون مسافراً بالطائرة أو بالسيارة ثم يدخل وقت الصلاة أثناء الرحلة وهناك لا أعرف اتجاه القبلة ولا أتمكن من الركوع أو السجود ولست على وضوء ولم أجد ما أتيمم به فيكف تكون الصلاة في مثل هذه الظروف فأنا أوجلها حتى أصل فاصليها قضاء فهل فعلي هذا صحيح أم لا

السؤال : نعم بالنسبة لتيمم يعني لابد من التيمم بتراب له غبار ؟

السؤال : نقصد أن التيمم لا يصح إلا بتراب ؟

السؤال : نعم وهذا السائل محمد أحمد بدر مصري يعمل بالعراق يقول عندنا عادة في يوم العيد بعد أداء صلاة العيد نقوم بزيارة المقابر فنجد هناك النساء يقمن بالبكاء والنواح فوق المقابر فما حكم هذا العمل منا ومن النساء ؟

السؤال : أحسن الله إليكم هذه الرسالة من السائل فتحي منصور من الجماهيرية الليبية يقول أنا أشكو من كثرة الشك في الطهارة من الجنابة لدرجة أنني أعيد الغسل مرة أخرى أو مرتين فما الحكم في هذا وماذا يجب علي ؟

السؤال : سؤاله الثاني يقول إذا أغتسل الشخص من الجنابة بعد الحدث مباشرة وبعد انتهاء ولبس ملابسه أحس بخروج شيء أو وجد أثراً لسائل قد خرج منه فماذا عليه في هذه الحالة .

السؤال : نعم يقول ماذا يجب على من به سلس البول أو الريح من حيث الطاهرة لصلاة ؟

السؤال : جزاكم الله خيراً هذا الرسالة من السائل محمد حامد دياب من بني مالك يقول لي أبن ولي أخي ثلاثة بنات إحداهن كبيرة ومتزوجة وقد رضع أبني من ابنة أخي الكبيرة فهل يجوز له أن يتزوج من إحدى أخواتها الباقيات أم لا ؟

السؤال : ومفهوم الخمسة رضعات ما هو ؟

السؤال : والرأي الراجح من القولين ؟

السؤال : والسن أليس هناك شرط في السن ؟

السؤال : السؤال الثاني  يقول بينما كانت أغنامي ترعى في البر إذا اعتدا عليها سبع وأختطف إحداها فلحقت به فوجدته قد كسر أحد أعضائه ولكنها مازالت حية لم تمت فذكيتها فهل يجوز الأكل من لحمها أم لا .

السؤال : يعني جميع لحمها حلال حتى الجزء الذي قد شرع السبع في أكله ؟

السؤال : حتى إذا قطعه حتى أنفصل عن باقي الجسد فهذا لا يجوز نعم ؟

السؤال : بارك الله فيكم هذا السائل  أ. م. أ . مصري يعمل بالرياض بعث بسؤالين السؤال الأول يقول أنا رجل متزوج وقد أنجبت زوجتي ستة من الأطفال ولكني بعد هذا أشك في حسن سلوكها نظراً لبعد الشبه بيني وبين بعض الأولاد فهل هذا يعتبر داعياً لشك فيها أم لا وماذا عليّ أن أفعل ؟

السؤال : نعم سؤاله الثاني هل يجوز لمن عليه دين أن يؤدي فريضة الحج إن لم يكن قد أداها من قبل أو أدها ولكنه يريد أن يتطوع ؟

السؤال : هذه الرسالة من السائل أنور عبد الهادي محمد عراقي يدرس بالباكستان يقول لقد قرأت في كتاب فقه السنة لسيد سابق حول موضوع زواج بنية الطلاق بعده وقد ذكر المؤلف المذاهب الأربعة هذا النوع من الزواج وحرمه الإمام الأوزاعي بأن الإمام الأوزاعي أعتبره كزواج المتعة فما هو الحكم الصحيح في هذا فإن كان جائزاً فإني أريد أن أتزوج لأحصن نفسي من الوقوع في الحرام حتى تنتهي مدة دراستي ثم أطلقها ؟


Aug 9, 2004, 12:09

المكتبة الصوتية : فتاوى نور على الدرب (صوتية)
119 - الوجه الأول

السؤال : أجمل ترحيب وهذه الرسالة الأولى بعث بها المستمع خلف رشدان العازمي من الكويت يقول خرجت ذات يوم أنا وبعض أصحابي في نزهة إلي البر وكان المكان الذي ذهبنا إليه يبعد عن المدينة التي نسكن فيها بحوالي سبعين كيلوا متر ولما حان وقت صلاة رباعية اختلفنا حول جواز القصر في هذه المسافة لسببين أولهما نحن لسنا مسافرين وإنما خرجنا للنزهة وثانيهما أن المسافة التي بيننا وبين المدينة أقل من مسافة القصر ولكن منا من يقول إن الرسول صلى الله عليه وسلم كان يقصر الصلاة لمسافة ثلاثة فراسخ فهي تقارب المسافة التي قطعناها وقصر بعده أصحابه رضي الله عنهم أجمعين فما رأيكم في هذا من ناحية جواز القصر لمن قطع مسافته وإن لم يكن مسافراً ومن ناحية ضبط المسافة بالكيلو المتر ومقارنته بالفراسخ جزاكم الله خيراً ؟

السؤال : بوجود أو توفر وسائل النقل الحالية وسرعة قطع المسافة التي هي مثلاً ثمانين كيلوا أو أكثر أيضاً هل هذا يبيح أن يعني أحكام السفر بمستوى قصر الصلاة ؟

السؤال : يعني ليست العلة هي المشقة والتعب ؟

السؤال : بارك الله فيكم هذه السائلة أم نشوة من المنطقة الشرقية تقول هي امرأة متزوجة من رجل من أقاربها يكبرها في السن وقد أنجبت منه الأبناء والبنات وهو يصلى ويصوم ولكنه أحياناً يرتكب بعض المحرمات التي تنسيه دينه وأهله ويترك كل شيء إضافة إلي سوء عشرته معهم في البيت وسوء أخلاقه فلا تعرف منه الكلمة الطيبة ولا السلام عندما يدخل البيت ولو كان غائباً عنه مدة أسبوع وقد جعلته هذه الأمور تكرهه كثيراً وتتمنى أن يفارقها إلي الأبد أو يفارق الحياة وقد أخذ أبنها الأكبر يقلد أباه في فعل بعض المحرمات ولذلك فهي تكرهه أيضاً لتقليده أباه في فعل الحرام لتقليده أباه في فعل الحرام وعدم خوفه من الله فتدعوا عليه بالموت لذلك فهي تسأل من حكم الاستمرار في الحياة مع هذا الزوج وثانياً عن حكم الدعاء على الولد وهل في ذلك تفريق بين الأولاد المعاملة لأن من أولادها من تحبهم وتعطف عليهم وثالثاً تريد أن تعمل علمية تمنع أن تحمل من هذا الرجل الخبيث كما تصفه فهي تكره أن تنجب منه زيادة خوفاً أن يسلكوا مسلكه ورابعاً إن هي فارقته فمع من يكون الأولاد فهي تخشى عليهم إن بقوا مع والدهم عليهم أن يؤثر عليهم ويفسد أخلاقهم نعم ؟

السؤال : ما يعتبر في هذا صلاح. صلاح أمر الأولاد ؟

السؤال : نعم أحسن الله إليكم هذا السائل من العراق بغداد رمز باسمه بالأحرف ع. س. ج.  بعث في الواقع بعدة أسئلة يقول في سؤاله الأول ما هي حقيقة نجاسة المشرك والكافر وهل معنى هذا أنه مس أحد المسلمين أحد المشركين أو الكفار أن طهارته قد انتقضت أما إن النجاسة معنوية وليست حسية ؟

السؤال : السؤال الثاني يقول ماذا على من يتسبب في قطيعة الرحم من إثم بأن يمنع زوج زوجته من مواصلة أهلها وأقاربها أو يمنع والد أبنه أو أبنته من مواصلة أقربائه أو أقربائها لأمها أو لأمه كأجداده وأخواله ؟

السؤال : سؤاله الثالث يقول ما معنى قوله تعالى (ومن يوقى شح نفسه فأولئك هم المفلحون) ؟

السؤال : نعم بارك الله فيكم سؤاله الرابع  يقول أين كان يسكن قوم ثمود وما هي قصة عقرهم الناقة ؟

السؤال : سؤاله الأخير يقول يوجد في مدينة الكوفة مسجد يقال أن جميع الأنبياء والرسل عليهم الصلاة والسلام قد زاروا هذا المسجد ولكل نبي فيه محراب ودعاء مكتوب على المحراب والناس يزورون هذا المسجد بكثرة ويتنقلون بين محاربه ويدعون عند كل محراب بما كتب عليه من الدعاء بعدد الركعات التي يريد الزائر أن يصليها فهل هذا صحيح وهل زيارة هذا المسجد لهذا الغرض جائزة أم لا ؟

السؤال : لكن حكم الصلاة فيه ؟

السؤال : يعني دون أن ؟

 


Aug 9, 2004, 12:27

المكتبة الصوتية : فتاوى نور على الدرب (صوتية)
119 - الوجه الثاني

السؤال : حلقتنا اليوم من  المستمع أ. س. س. من جمهورية اليمن الديمقراطية حضرموت يقول أنا رجل متزوج ولي ثمانية أشهر منذ تزوجت ولكني كثير الوسوسة ودواماً أشعر بنفسي أوسوس في الطلاق وليس بيني وبين زوجة أي مشكلة ولا أستطيع أن أطلقها وأكثر الأحيان تأتي هذه الوسوسة وأنا في الصلاة يعني أشعر بنفسي إذا ما وقع كذا على أي شي معين فعلي بالطلاق وبعض الأحيان قد يقع ذلك صحيح وبعض الأحيان لا يقع وأيضاً في بعض الأيام أجلس أنا وزوجتي فنتحدث في أي حديث كان لا يتعلق بهذا الشيء ولكن لا أشعر إلا بنفسي تقول طالقة ولكني لا أنطق بهذه الوسوسة عند زوجتي وقد دخلني الشك من هذا الأمر أفيدوني ماذا أفعل جزاكم الله خيراً حتى أتخلص من ذلك الوسواس وهل يقع شيء لذلك أم لا ؟

السؤال : بارك الله فيكم هذا المستمع  ع. ط. أ. هـ. من المدينة المنورة يقول لي أخت من الأب وقد زوجها أبي من رجل بدون رضاها وبدون أخذ إذنها وهي تبلغ إحدى وعشرون سنة ووقت عقد النكاح شهد شهود زوراً بأنها موافقة ووقعت والدتها بدلاً عنها على وثيقة العقد وهكذا تم الزواج وهي لا تزال رافضة هذا الزوج مهما كانت الأسباب فما الحكم في هذا العقد وفي شهادة الشهود .

السؤال : أحسن الله إليكم الرسالة التالية من للأخت أ.س.م.ع. من الأردن طيبة بني علوان تقول درج على ألسنة الكثير من الناس حينما يفعل أحد شيئاً لا يرضى عنه أو يحصل أمر غيراً مرغوب فيه أن يقولوا حرام هذا أن يحصل أو حرام أن تفعل هذا وإن لم يقترن هذا من القائل بنية تحريم شيء أحله الله ولكنه أمر اعتادوا قوله فهل عليهم في ذلك شيء أم هو من لغو القول الذي لا يؤاخذوا عليه ؟

السؤال : سؤاله الثاني  تقول لي أختان متزوجتان من ابني عمي وقد حصلت بين أسرتنا وأبناء عمي خلافات أوجبت القطيعة بين أخوتي وأهلي وبينهم إلي درجة إن أخي لا يزور أخواتي اللاتي تزوجن عندهم ولا في أي مناسبة ولا يعلم عن أحوالهم شيئاً وكذلك والدتي قاطعت بناتها مجاملة لأخي حتى لا يغضب منها فهل عليهم في ذلك شيء أم لا ؟

السؤال : نعم سؤالها الأخير  تقول هل يجوز للمرأة أن تزول الشعر الذي بين الحاجبين إذا كان يشوه منظرها أو تقوم بترقيق شكل الحواجب وتحسينها أم لا؟

السؤال : بارك الله فيكم السائل أ. م. أ. من السودان بعث بها السؤال يقول رجل تزوج من ابنة خاله وقد أنجبت له خمسة أطفال وبعد هذه المدة دار حديث بين الأسرة ووالدته فذكرت والدته أنها أرضعت زوجة أبنها يوم أن كان عمرها تسعة أشهر وقالت في أول الأمر إنها أرضعتها مرة واحدة فبعد الإلحاح عليها في الثبت والتأكد منه قالت إنها لا تتذكر كم رضعة أرضعتها أهي مرة واحدة أم أكثر لطول المدة فقد مضى على ذلك حوالي عشرين عاماً فماذا يفعل هذا الزوج في هذا الحالة ؟

السؤال : نعم أحسن الله إليكم الرسالة التالية من الأخت  ك.م.ع. من العراق محافظة البصرة تقول توفي رجل كان يتصف بالكرم وحسن الخلق ولكنه لم يكن يصلي ولا يصوم وبعد وفاته دفع أهله مبلغ ثلاثة آلاف دينار لشخص آخر لكي يصلي عنه قضاء ما فاته من صلوات ويصوم عنه فهل يصح ذلك شرعاً وما حكم أخذ المال عن ذلك ؟

السؤال : هذا لأنه غير مسلم فقط أم لأنه أيضاً لا يجوز الإجارة عن المفرط حتى لو كان مسلماً؟

السؤال : أحسن الله إليكم السؤال الثاني  للأخت تقول رجل متزوج من امرأة وله منها ثلاثة أولاد وقد تزوج عليها بأخرى بابنة أختها وعاش معه إلا أنجبت له ثلاثة أبناء وبنتاً واحدة ولكننا سمعنا في هذا البرنامج أنه لا يجوز الجمع بين المرأة وخالتها فما الحكم في زواجهم هذا وماذا عليهم أن يفعلوا ؟

السؤال : نعم لو أراد أن يستلقيها ويطلق الأولى يصح هذا ؟

السؤال : لابد أن تنتهي عدة الأولى بعد الطلاق

السؤال : سؤالها الأخير تقول هل يجوز استعمال بعض المواد الغذائية كالطحين والبيض والعسل واللبن ونحوها كعلاج ما قد يصيب الوجه من أمراض كالكلف ونحوه وإن لم للمرض بل لمجرد تجميل البشرة فهل يجوز أيضاً ؟


Aug 9, 2004, 12:31

المكتبة الصوتية : فتاوى نور على الدرب (صوتية)
120 - الوجه الأول

السؤال : بعث به المستمع رمز لأسمه بالأحرف ز.ل.م.ع. من جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية يقول عندي صديق سحرت زوجته من قبل أناس أعداء له ولأهله وحاول أن يعالجها بشتى الطرق مثل الكي وغيره ولكن دون فائدة ودلنا رجل على إنسان يعالج السحر بالسحر فهل عليه أثم لأنه يستخدم السحر في نفع الناس من السحرة الآخرين ولم يضر به أحد وهل على طريق هذا أثم لأنه ذهب إلي هذا الساحر لعلاج زوجته مما أصابها من السحر ؟

السؤال : الشخص الذي يستخدم السحر أو يزاول السحر ماذا عليه ؟

السؤال : والتصديق به

السؤال : إذن هذا المعنى في التصديق بالسحر ؟

السؤال : بارك الله فيكم السؤال التالي للأخت  ف.ع. م. من العراق بغداد تقول إنها امرأة تزوجت من رجل كان متزوجاً قبلها بأخرى وقد أنجبت له تسعة أولاد أكبرهم فتاة متزوجة وقد توفيت زوجته الأولى فتزوج بها وكانت بمثابة الأم لأولاده الموجودين في البيت إلا أنها لم تلقى من زوجها وأولاده إلا كل شقاء وأذم حتى من أبنته المتزوجة فهي تخرج من بيت زوجها بدون إذنه وتأتي لتحدث المشاكل والخلافات في بيت أبيها مع زوجته ويحدث كل ذلك على مرأى ومسمع من أبيهم الذي لا يحاول منعهم أو ردعهم بل على العكس يقف إلي جانبهم ظلماً حتى واجباته المنزلية ولوازم البيت لا يقوم بشيء بل هي التي تشتري كلما يحتاجه البيت من مالها الخاص إلى أن بعات ما كانت تملكه من حلي مع  أن هذا من واجباته وليت ذلك قوبل بالعرفان والشكر بل حصل العكس تماماً وقد طلبت منه الطلاق فرفض أن يطلقها فله عاشرها بإحسان ولا فارقها بإحسان فما رأيكم في هذا وبماذا تنصحون هذا الزوج نحو زوجته وأولاده ؟

السؤال : نعم جزاكم الله خيراً السؤال التالي  للمستمع شداد الرحيلي من المدينة المنورة يقول ما هي الفواسق الخمس التي تقتل في الحل والحرم وهل معنى هذا أننا لو وجدناها أو بعضها ونحن محرمين في داخل حدود الحرم أنه يجوز قتلها ولماذا هذه الخمس دون غيرها مع أنه قد يكون هناك من الدواب والسباع وهو أخطر منها ومع ذلك لم تذكر أم أنه يقاس عليها ما شابهها

السؤال : نعم إنما الأمر لا يختصر على هذه أو التحريم أو الحلية لا تختصر على هذه الخمس بعينها ؟

السؤال : طيب هذا القياس متروك لاجتهاد الشخص؟

السؤال : نعم أحسن الله إليكم هذه رسالة من المستمع ع. ع. ع. من جمهورية مصر العربية يعمل بالمملكة يقول تزوجت بزوجتي عن طريق المبادلة وجاء ذلك لعدة مضايقات من أحد الجيران الأقارب فعندما جاء الشاب ليخطب أختي أراد أن يصرفه عنها أحد الجيران الأقارب لأنني لم أخطب أبنتهم وجاء خطيب أختي وقال بأن والدي ووالدتي لم يوافقا على زواجي من أبنتكم إلا أن تتزوج أنت أختي فشاورت بعض الزملاء في العمل وقالوا لي هذا شيء حسن ولم ينهن أحد ويعرفني بأن هذا محرم وبعض الزواج حصل منه مشاكل بسبب البدل لا حصر لها فاعترفت بخطئي ولقد رزقت بأربعة أولاد والأمور قد استقرت ولكنني سألت رجلاً متفقهاً في الدين وقال لي بأن زواجك ليس من الإسلام والإسلام يبطله ويسمى زواجك الشقار ونهى عنه رسول الله صلى الله عليه وسلم ولابد بأن تعقد عقداً من جديد وتعطي مهراً لزوجتك قبل أن تلازمها علماً بأننا عقدنا العقد الأول بمقدم وبمؤخر ولم أعطيها من المقدم شيء إلا أنني جهزت بيتي وشقيقتي وهو جهز بيته وشقيقته فهل ذلك العقد يكون باطلاً ولابد من تجديده أو ماذا علينا أن نفعل ؟

السؤال : نعم هو يقول عقد العقد مقدم وبمؤخر ولكن لم يدفع شيء من المقدم ؟

السؤال : نعم بارك الله فيكم هذه السائلة أم حسين من العراق بغداد تقول هي امرأة مؤمنة وتحاول جهدها أن تنفذ أمر الله في كل شيء وتطلب رضاه ولكن قبل عدة سنوات كان زوجها يشرب الخمر ولا يصلي بل كان يكفر بصلاتها وصومها وحاولت أن ترشده إلي الطريق الصحيح ولم تستطع إلا بالتضرع إلي الله والتوسل إليه في إبعاده عن الخمر فاستجاب الله تعالى دعاءها وترك الخمر وقد سمعت في هذا البرنامج أن الله حرم المؤمنات على الكافرين لأن زوجها لم يكن يصلي فقد وضعته بين أمرين إما الفراق برغم ما عنده من أولاد وبنات متزوجات وغير متزوجات وأطفال وإما أن يتوب إلي الله تعالى ويصلي له ويؤمن به وقد أطاع أمر الله بالصلاة والحمد لله ولكنها في حيرة وفي تفكير دائم هل في ما فاتها من استمرارها في العيش مع زوجها عندما كان كافراً فيه ذنباً عليها وماذا عليها أن تفعل لكي تكفر عن ذنبها إذا كان كذلك ؟

السؤال : جزاكم الله خيراً السؤال التالي  للمستمع محمد مدني أحمد من جدة يقول أني متزوج من زوجة ولي منها أربعة أولاد وكانت دائمة الخلافات معي وكنت أحلف عليها بالطلاق ثلاثاً وفي نفس الوقت هي تطلب الطلاق وكذلك نيتي أثناء الخلاف الطلاق وسبق مرة أن طلقتها فعلاً ثم استرجعتها وبعد رجوعها تكررت نفس الخلافات والحلف وبعد نهاية الخلاف يقوم بعض الأصدقاء والأهل بالصلح ولم يتم أي شيء وحتى ذلك الحين على ذمتي وكنت خلال هذه الفترة جاهلاً بعيداً عن الصلاة وأمور الدين وقد تكرر هذا أكثر من عشر مرات فما الحكم في ذلك ؟

السؤال : أحسن الله إليكم هذا السائل أحمد السيد أحمد مصري يعمل بالأردن عمان يقول ما مقدار الزكاة في نصاب الذهب وما هو مقدار النصاب في الذهب والفضة وهل المال العائد به معي من عملي في خارج بلدي عليه زكاة وإن كان عليه زكاة فهل تقع على الموجود معي فقط أم الذي أرسلته في السنوات السابقة إلي أهلي للمصروف وعن قطعة أرض لبنائها منزلاً وهل الذي أدفعه إلي أخي مصاريف دراسية وما شابه ذلك يجوز اعتباره من الزكاة أم لا تحل الزكاة على أخي ؟

السؤال : وعن قطعة الأرض التي يريد أن يبنيها منزلاً ؟

السؤال : بالنسبة للأرض لو كان متردداً بين بناءها أو الاتجار بها ؟

 


Aug 9, 2004, 12:35

المكتبة الصوتية : فتاوى نور على الدرب (صوتية)
120 - الوجه الثاني

السؤال : من المستمع فرج الحربي من جدة يقول والدي توفي وترك ميراثاً مع وصية بثلث مما يملك صدقة عنه لله وبعد وفاة الوالد وقبل تقسيم الميراث توفيت الوالدة تاركة وصية بثلث من ميراثها صدقة لله تعالى وبقي من الورثة أربعة بنات وابنان ولم يتفقوا على كيفية قسمة الميراث مع الوفاء بوصيتي الأب والأم فكيف العمل في ذلك ؟

السؤال : نعم بارك الله فيكم هذا السائل من السودان محمد عثمان أحمد يقول لماذا بعض علماء الأصول يقولون إن للموانع اعتبار دليل مفهوم المخالفة ولذلك يقدمون المنطوق من الآيات والأحاديث بالأخذ على المفهوم منها عند التعارض هل لقاعدتهم هذه نص ينص عليها من الكتاب والسنة أم لا ؟ وإذا لم يكن لها نص من الكتاب والسنة فما حكم هؤلاء في الإسلام لأنهم يرفضون بشدة حكم المفهوم من الآيات القرآنية والأحاديث النبوية إذا تعارض مع المنطوق فمثلاً يرفضون حكم ما تضمنته آية المائدة وهي قوله تعالى( وطعام الذين أوتوا الكتاب حل لكم وطعامكم حل لهم) بدعوى إنها مفهوم ويقضون ما تضمنته آية الأنعام وهو قوله تعالى ( فكلوا مما ذكر أسم الله عليه إن كنتم بآياته مؤمنين ) ويحتجون بهذه الآيات ونحوها بتحليل ذبحية كل من في الأرض جميعاً إذا ذكر الله عند ذبح الذبيحة وإن كان الذابح وثنياً أو مرتداً أجيبونا بارك الله فيكم عن هذا الموضوع؟

السؤال : السؤال الثاني  يقول رجل طلق امرأته ثلاثة مرات متفرقة غير أنه طلقها في طهر جامع فيه في كل مرة هل يقع بهذا ثلاثة أو ثلاثة تطليقات في هذه الحالة أم لا ؟

السؤال : نعم بارك الله فيكم هذا السائل عبد الله  ع.م.ع. مصري يعمل بالعراق يقول سؤالي مكون من ثلاثة فقرات عن الطلاق يقول زوجتي فعلت شيء لا يرضيني حتى إنني غضبت منها غضباً شديداً وأقسمت عليها أربعة طلقات لو تكرر هذا العمل مرة أخرى فسوف أضربك ضرباً شديداً وبعدها تصالحنا وحافظت على القسم وبعد ذلك تهاونت مرة أخرى وذلك عن نسيان منها كما تقول هي فما الحكم في هذا ؟

السؤال : الحالة الثانية يقول نهيت زوجتي من فعل شي غير الأول وقلت لها لو أن أحد من أسرتي أقصد والدي أو والدتي قال لك افعلي ذلك العمل فقولي إن زوجي قد نهاني عن ذلك بالطلاق وعندما تغيبت عن المنزل علمت أنها فعلت ذلك فغضبت غضباً شديداً وقلت لها أنتِ طالق مرتين وكنت أقصد بهذا اللفظ  أني أذكرها بما قلت لها عن هذا العمل سابقاً فما الحكم في ذلك ؟

السؤال : الحالة الأخيرة يقول في هذه الأيام التي أعمل فيها في العراق أرسلت لزوجتي رسالة بعدم فعلها لشيء آخر غير الأول والثاني وبعدها أرسل لي أحد أفراد أسرتي بأنها فعلت ما نهيته عنه فغضبت غضباً شديداً حتى أنني لم أذهب إلي العمل في اليوم الثاني وأرسلت شريطاً مسجلاً عليه والدي قولي إن زوجتي لابد أن تخرج من البيت لأنني طلقتها ولا أدري كم مرة قلت تلك العبارة ولكن والدي لم يبلغ زوجتي بذلك وأرسل لي رسالة وأنكر فيها ما قاله أخي وأقسم أنها لم تفعل شيئاً وأرسلت رسالة لزوجتي قلت لها إنك لابد أن تخرجي من البيت وإن شاء الله عندما أرجع سوف أعطي لك كل ما لك من جهاز ونحوه ولكن الرسالة أخذتها والدتي من موظف البريد دون علم زوجتي أن لها رسالة ولم تظهرها لها يعني أن زوجتي لم تقرأ الرسالة ولم تعلم بما فيها وكذلك لم تعلم بالشريط المسجل عليه الطلاق فما الحكم في هذا وهل يجوز لي الاستمرار في الحياة الزوجية معها ؟

السؤال : مثل هذا الأخ وغيره كثير من الأخوة المستمعين الذين يبعثون برسائل واستفسارات يسألون فيها عن طلقات صدرت منهم يعني عملية إرسالهم للرسائل وانتظارهم إلي أن تصل الإجابة وقد تصل وقد لا تصل أيضاً هذا ربما قد يفوت عليهم شي من ناحية الحكم الشرعي فيما لو كان هناك حكم بعدم وقوع الطلاق أو حكم بجواز الرجعة قد تفوت مدة العدة المحددة فهل عملية انتظارهم هذه شيء لا بأس بها أو يجب أن يبحثوا حولهم عن حكم أو عن حل لقضيتهم ؟

السؤال : بارك الله فيكم هذه الرسالة من المستمع جعيثم هزاع من الخرج يقول ما هي قصة قول الرسول صلى الله عليه وسلم ليس منا من دعا إلي عصبية وقوله صلى الله عليه وسلم دعوها فإنها ممتنة وهل يدخل في ذلك من يتفاخرون بأنسابهم وعراقة أسرهم ويمنعون بناتهم من التزوج إلا بمن كان من مستواهم نسباً فقط بصرف النظر عن الاعتبارات الأخرى التي أرشد إليها الدين الحنيف وكذلك أبناؤهم لا يتزوجون من بنات غيرهم إلا من كان في مستواهم نسباً وما هي نصحتكم لهم ؟

السؤال : نعم أحسن الله إليكم هذه الرسالة من المستمع محمد محمد حسن سوداني مقيم بالباحة يقول لقد سمعت كثيراً أن الذكر الجماعي بدعة ولا يجوز ولكن حسب علمي المتواضع أطلعت على بعض الأحاديث التي تفيد أنه لا حرج في ذلك ومن تلك الأحاديث ما رواه مسلم بما معناه أنه ما جلس قوم في بيت من بيوت الله يتلون كتاب الله ويتدارسونه بينهم إلا نزلت عليهم السكينة وغشيتهم الرحمة وحفتهم الملائكة وذكرهم الله فيمن عنده وأعتقد أن السيوطي أشار إلي هذا الحديث في كتابه الحاوي للفتاوي وبناء عليه قال بجواز الذكر الجماعي ثم الحديث الآخر الذي معناه أن الرسول صلى الله عليه وسلم خرج على جماعة من أصحابه فقال لهم ما أجلسكم قالوا جلسنا نذكر الله فلم ينكر عليهم ذلك وواضح بأن الذكر هنا مطلق علماً بأن كل ذلك يتعارض ويتناقض مع ما جاء في آخر سورة الأعراف من قوله تعالى ( وأذكر ربك في نفسك تضرعاً وخيفة ودون الجهر من القول بالغدو والآصال) نرجو أن توضحوا لنا الصواب في هذا الموضوع وفقكم الله ؟

 


Aug 9, 2004, 12:38

المكتبة الصوتية : فتاوى نور على الدرب (صوتية)
121 - الوجه الأول

السؤال : خ.س.م . من الرياض يقول في سؤاله الأول كنت متزوجا من امرأة وحسب ظروفي العائلية طلقتها إلا أنني عند ذهابي إلي المحكمة الشرعية كان معي والدي وأثنين من الشهود لكن والدي قال لي قل للقاضي طلقتها منذ في ألا تكون ملزماً بالنفقة خلال الفترة الماضية عن مطالبتهم لك عند مطالبتهم لك فيما بعد ولجهلي وعدم معرفتي نفذت ما قاله لي والدي فهل علي ذنب في ذلك وهل الطلاق صحيح علماً بأنني طلقتها بثلاث وصدر بذلك صك شرعي افيدونا جزاكم الله خيراً فأنا لست مرتاحاً نفسياً مما نصحني به والدي وعملت به .

السؤال : السؤال الثاني  يقول لدي بنت من المرأة المطلقة وكنت أعطيهم نفقتها منذ بداية طفولتها لفترة من الزمن إلا أنهم أنكروا ما قد أعطيتهم من مصروف لابنتي وتوقفت من إعطائهم أي شيء خوف من نكرانه فيما بعد خوف عند مطالبتي لابنتي أو عند مطالبتي لابنتي والآن بلغت البنت سبعة سنوات فهل لي الحق في أخذها وكيف يمكن لي إعطائهم مصروف السنوات الماضية وكيف يقدر هذا المصروف منذ طفولتها إلا أن بلغت سبعة سنوات ؟

السؤال : نعم له سؤال أخير يقول شاب بلغ من العمر إحدى وثلاثين سنة وخلال هذه الفترة من الزمن وبعد سن الرشد ترك الصوم والصلاة لمدة سنتين فقط من هذا العمر فهل لهذا كفارة علماً بأنه الآن يؤدي الصلوات  الخمس ويصوم رمضان إلا أنه متألم وخائف من الله حسرة على ما فاته من في تلك السنتين لركنين من أركان الإسلام نعم ؟

السؤال : بارك الله فيكم السؤال التالي  للمستمع أحمد مصري يعمل بمنطقة حائل يقول ما هي الكتب التي تفقه المسلم في أصول دينه وتوضح له الأحكام الشرعية الصحيحة علماً أنني سمعت في برنامجكم إن بعض الكتب غير مستندة على صحة فيما تشتمل عليه فارجوا إرشادي إلي أهم تلك الكتب الصحيحة ؟

السؤال : سؤاله الثاني  يقول أنا شاب في السادسة والعشرين من عمري متزوج ولكن منذ زواجي هذا وأنا أعيش حياة غير سعيدة أنني تزوجت هذه الزوجة لأجل أخ أصغر والتي كان يريد الزواج من أختها الصغرى والتي تمسك والده ألا يزوجه إياها إلا إذا تزوجت الكبرى ولما أحسست بأن أخي سوف يضيع مستقبله بسبب هذه الفتاة تزوجت الكبرى وأنا أكرهها والآن أريد طلاقها فهل في ذلك إثم علي لأنني أعرف إن أبغض الحلال عند الله الطلاق علماً أنني أمضيت معها سبعة سنوات هي أسوا سنوات عمري وبسببها تركت بلدي لأعمل هنا بالمملكة ولمدة أربعة سنوات على التوالي لم أعد إليها وقد أنجبت منها طفلة هل يجوز لي ذلك وهل علي إثم في هجرها تلك المدة الطويلة ؟

السؤال : نعم هذه العادة التي يتخذها بعض أولياء أمور الفتيات من عدم تزويج الكبرى وإن طلبت قبل الصغرى وإن طلبت قبل الصغرى هذه فيها شيء ؟

السؤال : أحسن الله إليكم هذه الرسالة للمستمع أبو سالم من العراق ضمنها سؤالين السؤال يقول بعض الناس عندن يذبحون الذبائح لغير الله للإمام علي رضي الله عنه مثلاً أو لشيخ عبد القادر وأحياناً يكلفني بعضهم بأن أذبح له بتلك النية ولكني في داخل نفسي هي لله تعالى لعلمي أن ذلك لا يجوز فهل في ذلك شيء وهل يلحقني شيء من الإثم وهل يجوز الأكل من لحوم تلك الذبائح ؟

السؤال : السؤال الثاني  يقول لي صديق أراد أن يتزوج من إحدى الفتيات عندنا عندما تقدم لخطبتها أشترط أهلها أن تكون أخته بديلة لها يتزوجها أحدهم فهل يجوز لو وافق على تزويج أحدهم أخته ويدفع لهم مهراً زيادة أم لا يجوز ذلك مادام مشروطاً هذا الزواج بذاك ؟

السؤال : أحسن الله إليكم هذا السائل محمد مطيحل حامد المالكي من الليث يقول لي أخ قد رضع من امرأة أكثر من خمس رضعات ولهذه المرأة أخت فهل تصبح هذه المرأة خالة لأخي وتحرم عليه لأنه رضع من أختها أم لا وبالنسبة لي أنا هل تحرم علي هذه المرأة التي أرضعت أخي وأختها أم لا ؟ علماً أنني لم أرضع منها نهائياً ؟

السؤال : نعم يعني حتى أولاد هذه المرأة التي أرضعت هذا الرجل أولاده أيضاً لا يجوز أن يتزوجوا من بعض ؟

السؤال : نعم بارك الله فيكم السؤال التالي من الأخت مليحة صالح عبد من العراق بغداد حي الفردوس تقول أنني أعمل في دائرة وهذه يكثر فيها النصارى جداً ونحن نتعامل معهم ونودهم أحياناً أكثر من المسلمين وأنا سمعت وقرأت أن هذا لا يجوز على الرغم من أنني أصوم وأصلي وأرتدي الحجاب الشرعي وأخاف الله وأحياناً أجادلهم إلي درجة الخصومة ولكن دون جدوى وأحياناً أو كثيراً ما يكذبوا أو يكذبون ما أقول ولكن بعد يوم أعود وأتكلم معهم طمعاً في إسلامهم لأنهم يودونني كثيراً وأنا أظل في حيرة من هذه الصداقة وخصوصاً مع إحداهن فهي لا تؤذيني ولا تسيء إلي ولكني أخاف الله تعالى وأخشى أن يكون علي أثم في صداقتي لها وإخلاصي لها ولكن يعلم الله أنني أطمع كثيراً في دخلوها ورفاقها في الإسلام ولذلك حافظت على علاقتي بها فهل علي شيء في هذا ؟

السؤال : ماذا عن مودتهم أكثر من المسلمين أو عن مدحهم أو ربما يكون مدحهم بصفة عامة كمن يقول مثلاً إن المسيحيين يعني غير المسلمين قد يكون أفضل من المسلمين في بعض المعاملات أو في شيء بصفة عامة يعني ؟


Aug 9, 2004, 13:38

المكتبة الصوتية : فتاوى نور على الدرب (صوتية)
121 - الوجه الثاني

السؤال : بعث بها المستمع حسن أحمد الحسين من خميس مشيط حارة الضباط يقول والدتي مرضت مرضاً شديداً ونذرت على نفسها إذا شافها الله من هذا المرض أن تصوم تسعة أيام من كل شهر فشفيت بإذن الله من مرضها وصامت هذه الأيام عدة أشهر في كل شهر تسعة أيام ولكن حصل لنا ظروف في الحياة من رعي الأغنام والزراعة والحصاد ونحو وذلك فلم تستطع صيام هذه الأيام فاقتصرت على صيام ثلاثة أيام من كل شهر فهي إلي الآن لم تقطع صيام هذه الأيام الثلاثة فماذا عليها في ترك صيام الأيام الستة المتبقية من النذر وماذا يجب عليها أن تعمل إن أرادت التخلص من هذا النذر ؟

السؤال : نعم أحسن الله إليكم السؤال التالي  للمستمع عبيد العواج العبيد سوري مقيم في عمان يقول أنا متزوج من ابنة عمي منذ خمس أو ست سنوات ولكن في وقت عقد القران عقد عليها باسم غير أسمها فما الحكم في هذا وإن كان الاسم المستعار يوافق أسم أخت لها فما الحكم أيضاً فهل عقدي عليها صحيح ؟

السؤال : السؤال التالي  للمستمع سوداني مقيم بالمملكة لم يذكر أسمه يقول جاء في الحديث الشريف قول الرسول صلى الله عليه وسلم لا وصية لوارث وجاء في سورة البقرة قوله تعالى ( كتب عليكم إذا حضر أحدكم الموت إن ترك خير الوصية للوالدين والأقربين) الآية نرجو التوفيق في هذه المسألة لبيان تفسير الحديث والآية والجمع بينهما ؟

السؤال : نعم بارك الله فيكم السؤال الثاني  يقول من المعلوم إذا  كان الشيء محرماً فإن المال المكتسب منه يعتبر حراماً أيضاً فالخمر مثلاً حرام لذا المال الناتج عن بيعها حرام أيضاً وعليه فقد أقيم حفل فني كبير في أوروبا وفي كثير من بلدان المسلمين جمعت عن طريقه لشراء أغذية لمنكوبي المجاعة في إفريقيا ولاشك أن هذا الحفل يشتمل على أشياء محرمة وبناء على ما ذكرناه فهل يعتبر هذا المال وهذه الأغذية حرام وكذلك ما يتلقاه المسلمين المحتاجين من غيرهم من غير المسلمين من إعانات نقدية أو عينية هل هي حرام أم حلال ؟

السؤال : جزاكم الله خيراً هذه الرسالة من المستمع عوض ناصر أحمد اليافعي من الطائف يقول في سؤاله الأول يوجد عندنا مسجد في القرية وهو مهجور منذ فترة طويلة ولا أحد يصلي فيه وكذلك الماء لا يوجد فيه إلا في أيام الأمطار وإن وجد هذا الماء فالمصلون يتوضئون بهذا الماء الوضوء الكامل فهل يجوز ذلك علماً بأنه يبقى فترة طويلة وتخرج منه رائحة ويتغير لونه ولازال يتوضئون منه فما هو الحكم في ذلك وهل يجوز بناء مسجد آخر قريب منه ؟

السؤال : لكن لو عمل على إصلاح هذا المسجد وإعادة بناءه من جديد وتحسينه؟

السؤال : السؤال الثاني يقول توجد عند والدي أرض يقال لها السبيل لصالح المسجد المذكور ووالدي يقوم بواجب هذه الأرض ويأخذ النصف مقابل القيام بها والنصف الآخر للمسجد يسجله عنده بعد تحديد القيمة ويظل المبلغ عنده رصيداً دون أن يعمل به شيء لصالح المسجد فهل يجوز ذلك أم يجب ترك هذا السبيل للمسجد بالكامل وهل على والدي شيء لعدم قيامه بأي عمل لصالح المسجد من المبلغ الموجود عنده وهل هو ملزم بذلك ؟

السؤال : سؤاله الثالث : يقول هذا المسجد يحيط به سور وفي داخل هذا السور يوجد قبر. القبر ليس داخل المسجد بل داخل السور المحيط بالمسجد والقبر فهل يجوز ذلك وهل يؤثر هذا على صحة الصلاة في المسجد ؟

السؤال : سؤاله الأخير يقول توجد أرض لشخص يقال إنه أخذها من واحد قال له إذا أنت ترغب في أخذ هذه الأرض ملكاً فيجب أن تقرأ كل يوم جزءاُ من القرآن بعد صلاة الفجر وأخذ هذا الرجل الأرض بذلك الشرط والآن هذا الشخص يريد أن يسلم هذه الأرض لأنه عاجز عن الاستمرار في القراءة لكبر سنه وأولاده لا يقرؤون القرآن وهو يخاف أن يموت أو يحدث له أي مكروه بسبب ترك الأرض عند أولاده فيقول كيف يعمل في هذه الأرض لأن جميع الناس عندهم رفضوا أخذها بسبب شرط القراءة فكيف يتصرف فيها وما حكم أخذها وتملكها بذلك الثمن الذي هو القراءة ؟

السؤال : بارك الله فيكم هذه رسالة من المستمع  س. م. ج. من سلطنة عمان صحار وفي الواقع بعث بعدة أسئلة كنا في حلقة ماضية وقد عرضنا بعضها وهذا سؤال بقي له يقول فيه ما معنى قوله تعالى( وإن منكم إلا واردها كان على ربك حتماً مقضيا ثم ننجي الذين اتقوا ونذر الظالمين فيها جثيا) ؟

Aug 9, 2004, 13:38